منوعات

«الحياة الفطرية»: إجراءات جذرية تجاه ظاهرة اقتناء الحيوانات المفترسة

بدأ المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، اتخاذ إجراءات جذرية تجاه اقتناء الأشخاص للحيوانات المفترسة.

وقال المتحدث الرسمي للمركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية بندر الفالح، خلال استضافته في برنامج «يا هلا» المذاع على «روتانا خليجية» إن اقتناء الحيوانات المفترسة هي ظاهرة بدأت فى الانتشار، وهو أمر عالي الخطورة، مشيرا إلى أنه سيتم تصحيح هذه الظاهرة ومنع تربية المفترسات.

وأضاف الفالح أن القول بأن مربي المفترسات يمكنه السيطرة عليها هو كلام غير صحيح، فهذه الكائنات تهاجم بعضها في بيئتها الطبيعية، ومن الطبيعى جدا أن تعرض حياة الناس للخطر.

وأوضح أن المفترسات تختلف عن الإنسان حيث إنها تتأثر ببعض الروائح التي ربما لا يشعر بها الإنسان، كما أن الضوضاء تثيرها وتسبب لها الإزعاج.

من جانبه، قال مستشار رئيس المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، د. أحمد البوق، إنه لا يتم منح ترخيص لأي شخص لاقتناء وتربية الحيوانات المفترسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: