اخبار كل الصحف

تسللت لسرير طفل.. درجات الحرارة تدفع الثعابين لغزو المنازل في جازان

تسبب ارتفاع درجات الحرارة ووصولها لأرقام قياسية خلال هذه الفترة من العام بجميع المناطق بما فيها منطقة جازان، والتي قاربت الحرارة فيها الـ40 درجة مئوية في خروج الثعابين ومهاجمتها لمنازل الأهالي بحثًا عن المياه والرطوبة.

وقال سكان يقطنون القرى بـ”جازان” إن ظهور الثعابين في المنازل بات أمرًا مألوفًا لدى الكثير منهم في فصل الصيف نتيجة لدرجات الحرارة المرتفعة موضحين أن لدغاتها المميتة السامة تشكل خطرًا قاتلاً، يهدد الجميع بما فيهم الأطفال.

ووضحوا أنها توجد بكثرة وتتخفى دائمًا في المواقع التي تنتشر فيها الحشائش والمياه والتربة الرطبة وحول الأشجار والعشوائيات والأماكن المظلمة، مشيرين يجب الحذر منها فقد تجدها في أي مكان في المنزل بما فيها أسرة النوم والمطبخ ودورات المياه وغيرها فحيث ما وجدت مبتغاها ستمكث وتستقر وتهاجم الضحية دون سابق إنذار.

وكانت إحدى قرى جازان قد سجلت العام قبل الماضي مأساة وذلك عندما قتل ثعبان أسود طفلة بعد مهاجمتها بمدخل المنزل فيما عثرت إحدى الأسر على ثعبان في سرير طفلهم قبل أن يتمكنوا من قتله.. وغيرها من القصص.

وتعد الثعابين والأفاعي من ذوات الدم البارد حيث إن درجة حرارتها ترتفع في النهار بالتالي تحتاج بشكل متواصل إلى المياه وتبحث دائمًا عن الرطوبة في فترات الصيف وتجد الأماكن الزراعية والرطبة ومواقع الصرف الصحي ملاذًا لها من أجل ترطيب جسدها من الحر الشديد فيما تختفي بعض الشيء في الأجواء الباردة.

وكان المركز الوطني لإنتاج الأمصال واللقاحات بوزارة الحرس الوطني قد أهاب بالمواطنين والمقيمين توخي الحيطة والحذر لاجتناب حدوث لدغات الثعابين والعقارب عن طريق اتباع الاحتياطات الضرورية لتجنبها محذرًا من الخروج المكثف للثعابين والعقارب بعد موجة الحر والارتفاع الشديد في درجات الحرارة.

ونصح بضرورة إحكام إغلاق الأبواب ومداخل المنازل وبيوت المزارع والاستراحات، بوضع مصدات من البلاط يغلق عليها الباب بإحكام، فتمنع دخول الثعابين والعقارب إلى المنازل أثناء النوم.

وواصل كما يجب عدم السير ليلاً دون إضاءة كافية، مع ضرورة إحداث جلبة بالأقدام عند السير في الأماكن التي يحتمل وجود ثعابين فيها، وذلك لأن الاهتزازات تبعدها، وعدم السير دون حذاء.

وبيّن المركز الوطني أن ارتفاع درجات الحرارة يعد سببًا في خروج الثعابين والعقارب وبالتالي زيادة حوادث اللدغات المميتة، وفقًا للحالات المسجلة لديه.

وأوضح أن الثعابين السوداء كالصل الأسود، والثعبان الأسود الصغير تعد من أخطر الثعابين التي يجب أن الانتباه إليها، حيث إنها من الأنواع الليلية التي تدخل البيوت وسمها خطير جدًا يقتل خلال دقائق.

يُشار إلى أنواع الثعابين السامة في المملكة تبلغ العشرات من أبرزها:

01 -ثعبان الخُلد، الثعبان الحفّار

02 -الثعبان الأسود (الأبتر)

03 -ثعبان الصل الأسود

04 -الكوبرا العربية

05 -أفعى الذئب المرقطة

06 -حية التاج

07 -حية جاسبرتي ورقية الأنف

08 -ثعبان فلسطين أسود الرأس

09 -حية الوادي السريعة

10 -ثعبان أبو السيور

11 -الثعبان شبيه القط

12 -الأفعى الفارسية المقرنة

13 -حية الأهرام

14 -أفعى هوفين المقرنة

15 -الأفعى العربية المقرنة

16 -أفعى الطفى المنشارية

17 -أفعى السجاد الشرقي

18 -أفعى البحر صغيرة الرأس

19 -ثعبان البحر الأصفر

20 -ثعبان البحر أصفر البطن

21 -حنش البحر ذو الثنية

22 -حنش الخليج العربي

23 -حنش البحر ذو الحلقات

24 -ثعبان البحر القصير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: