أخبار العالم

رئيس وزراء بريطانيا يعتذر بعد سبّ المسلمات

عقب تصريحات سابقة له حول الإسلام، قدم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اعتذارا، وذلك  عقب تقرير انتقد حزب المحافظين بشأن طريقة معالجته شكاوى تتعلق بالخوف من الإسلام.

وكانت مقابلة قد أجريت مع جونسون من أجل التقرير، بتكليف من الحزب ردا على انتقادات لكيفية تعامله مع ممارسات التمييز والشكاوى.

وبحسب التقرير فإن عمودا في صحيفة عام 2018 كان قد أشار فيه جونسون إلى النساء اللواتي يرتدين البرقع بأنهن  ” يتجولن في الأرجاء ويبدين كصناديق البريد”، وشبههن بلصوص البنوك.

وأوضح أن جونسون قال إن المقال هو دفاع ليبرالي عن حق المرأة المسلمة في اختيار ما ترتديه.

كما نقل عن جونسون قوله: أدرك تماما أن هناك أمورا صرحت بها وحملت على محمل الإهانة، وأن الناس ينتظرون من رجل في موقعي أن يضع الأمور في نصابها، لكنك تحتاج في الصحافة للاستفادة من اللغة بحرية.. وبالتأكيد أنا آسف على أي إهانة فهمت من تصريحاتي.

وشدد في حديثه بالقول:  ” السؤال هو هل لي أن أستخدم اليوم التعبيرات المنطوية على إهانة من كتاباتي في الماضي؟ الآن وأنا رئيس للوزراء، لن أفعل ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: