جولة في دولة

بعد استشهاد 119 شخصا.. الجامعة العربية: الأولوية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية

استشهد عشرة مواطنين فلسطينيين اليوم بينهم أم وأطفالها الثلاثة من عائلة العطار، في قصف إسرائيلي عنيف، على بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وأكدت وزارة الصحة، ارتفاع حصيلة الشهداء إلى 119 شهيداً من بينهم 31 طفلاً و19 سيدة، إضافةً إلى إصابة 830 آخرين بجروح مختلفة، من بينهم 139 طفلًا و66 سيدة، منذ بدء العدوان الإسرائيلي المتواصل لليوم الخامس على غزة.

من جانبه؛ أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط أن الأولوية الآن تتمثل في وقف الاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة بشكل فوري تجنبًا لتصعيد متبادل قد تطال تبعاته المنطقة بأسرها.

وأفادت الجامعة العربية في بيان لها اليوم، أن مكاتبها وبعثاتها في الخارج تعكف حاليًا على متابعة تنفيذ التكليفات الواردة في القرار الذي صدر عن المجلس الوزاري قبل ثلاثة أيام بشأن العدوان الإسرائيلي على القدس وأهلها.

وأشار البيان إلى أن مجالس السفراء العرب في العواصم الرئيسة تعمل على التحرك مع حكومات الدول المعتمدة لديها لحشد التأييد للموقف الفلسطيني المؤيد عربيًا حول اعتداءات إسرائيل على القدس وأهلها، بما فيها التجاوزات والانتهاكات التي ارتكبتها قوات الاحتلال في الحرم القدسي.

كذلك ما تقوم به من ممارسات مفضوحة للضغط على أهالي حي الشيخ جراح للرحيل عن المدينة، منوهًا إلى أن بعثة الجامعة في نيويورك تتابع مع المجموعة العربية التحركات الجارية في مجلس الأمن بهدف تحميل إسرائيل مسؤولية إعتداءاتها وبخاصة في ضوء التصعيد الخطير في قطاع غزة.

وطالب البيان بحشد المزيد من التأييد الدولي لكشف فظائع الاحتلال الإسرائيلي سواء في القدس أو في الأراضي المحتلة بوجه عام، في ظل التعاطف مع معاناة المقدسيين وما يتعرضون له من اعتداءات واستفزازات غير مبررة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: