جولة في دولة

الجامعة العربية تدين بشدة الجرائم الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني

 

عقد مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، اليوم الثلاثاء، دورة غير عادية لبحث التحرك العربي والدولي لمواجهة الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني في القدس.

وفي ختام الاجتماع، الذي عقد عبر تقنية “الفيديو كونفرانس” وشارك فيه وزراء الخارجية ورؤساء الوفود والأمين العام للجامعة العربية، عبر المجلس عن إدانته “الشديدة للجرائم التي ترتكبها القوات الإسرائيلية بحق المصلين في المسجد الأقصى”، محذرا من أن هذه الاعتداءات تعتبر “استفزازا صارخا لمشاعر المؤمنين في كل مكان وتنذر بإشعال دوامة من العنف التي تهدد الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم”.

وحمّل البيان الختامي “إسرائيل مسؤولية ما ينتج عن تلك الجرائم والإجراءات التي تشكل انتهاكات فاضحة لقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي”، مطالبا الأمم المتحدة والمنظمات الدولية، بما في ذلك مجلس الأمن “بتحمل المسؤوليات من أجل الوقف الفوري لهذا العدوان”.

وقرر مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري تشكيل لجنة وزارية عربية تضم كل من الأردن والسعودية وفلسطين وقطر ومصر والمغرب “للتحرك والتواصل مع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن وغيرها من الدول المؤثرة دوليا لحثها على اتخاذ خطوات عملية لوقف الإجراءات والسياسات الإسرائلية غير القانونية في القدس”.

كما تقرر “طلب المحكمة الجنائية الدولية للمضي قدما بالتحقيق الجنائي في جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني ودعوة المحكمة إلى توفير كل الإمكانيات المادية والبشرية لإعطائه الأولوية اللازمة”.

ودعا المجلس البرلمان العربي إلى التحرك “العاجل مع البرلمانات في الدول المؤثرة لتحقيق أهداف هذا القرار”، إضافة إلى “تكليف بعثات جامعة الدول العربية ومجالس السفراء العرب بإطلاق جهد دبلوماسي مكثف لنقل مضامين القرار إلى عواصم الدول المؤثرة حول العالم”.

وأبرز البيان كذلك أنه تم “تكليف المجموعة العربية في الأمم المتحدة لمباشرة المشاورات مع رئيس مجلس الأمن ورئيس الجمعية العامة للنظر في خيار عقد الدورة الاستثنائية الطارئة العاشرة الخاصة بالأعمال الإسرائيلية غير القانونية في القدس، وتكليف المجموعة العربية في جنيف وباريس بمباشرة الإجراءات اللازمة في مجلس حقوق الإنسان واليونسكو لمواجهة الاعتداءات والسياسات الإسرائيلية الممنهجة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: