أسواق كل الصحف

الأعلى منذ 11 شهرا .. الودائع المصرفية بالمملكة تسجل 1.96 تريليون ريال في نهاية فبراير الماضي

بزيادة تقدر بـ35.25 مليار ريال،  سجلت الودائع المصرفية في السعودية خلال فبراير الماضي نموا بنحو 1.83 في المائة، لتصل إجمالي الودائع إلى 1.96 تريليون ريال، مقارنة بنحو 1.92 تريليون بنهاية يناير الماضي.

وكانت تقارير اقتصادية قد رصدت نمو الودائع في فبراير الماضي قد وصل لأعلى نمو شهري في 11 شهرا، أي منذ مارس 2020 التي نمت الودائع حينها 1.92 في المائة.

وعلى الأساس السنوي، فقد ارتفعت الودائع المصرفية في السعودية بنحو 10.2 في المائة، وبزيادة بلغت 180.47 مليار ريال، مقارنة بنهاية فبراير 2020، حيث كانت الودائع حينها تبلغ 1.78 تريليون ريال.

وقد جاء التحسن بدعم من نمو ودائع الأفراد والشركات بجميع أنواعه، حيث نمت بنحو 9.8 في المائة على أساس سنوي، مشكلة نحو 74.6 في المائة من إجمالي الودائع المصرفية.

يذكر أن الودائع لدى المصارف السعودية تنقسم إلى ثلاثة أنواع رئيسة:

1-ودائع تحت الطلب.

2- الودائع الزمنية والادخارية.

3- نوع ثالث يسمى ودائع أخرى شبه نقدية، التي تشمل ودائع بالعملة الأجنبية والودائع مقابل اعتمادات مستندية والتحويلات القائمة.

كما زادت الودائع تحت الطلب بنحو 14.2 في المائة، التي تشكل نحو 66.2 في المائة من إجمالي ودائع البنوك أو ما يعادل نحو 1.29 تريليون ريال بنهاية فبراير الماضي، وذلك بفضل نمو ودائع تحت الطلب للشركات والأفراد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: