جولة في دولة

جو بايدن يلجأ لـ«أوراق الغش» في أول مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض

 

كشفت وسائل إعلام، اليوم الجمعة، عن أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لم يكن يتحدث من تلقاء نفسه أثناء أول مؤتمر صحفي له في البيت الأبيض بعد وصوله إلى الرئاسة؛ حيث رصدت صورًا، من زاوية جانبية، اعتمد عليها بايدن وسمتها «أوراق الغش»، التي تشمل صور وأسماء الصحفيين الذين يخطط لمنحهم فرصة لطرح الأسئلة.

وتضمنت الأوراق نقاط معلومات سريعة منها أن الولايات المتحدة تحتل المرتبة الثالثة عشرة في قائمة جودة البنية التحتية عالميًا، بعد أن كانت في المرتبة الخامسة في عام 2002، ورغم هذه البطاقات التي كانت مكتوبة بخط عريض، وقع بايدن في الخطأ، إذ قال إن واشنطن تحتل المرتبة الـ85 عالميًا في البنية التحتية، قبل أن يصحح نفسه، وفقًا لصحيفة «ديلي ميل».

وكان مؤتمر، أمس الخميس، الأول من نوعه للرئيس الأمريكي منذ دخوله إلى البيت الأبيض في 20 يناير الماضي، واقتصر على مشاركة 25 صحفيًا وصحفية، وذكرت صحيفة «واشنطن بوست» أن بايدن لم يأخذ سوى أسئلة من الصحفيين الذين قرأ أسماءهم على بطاقات الغش، إذ يوحي حديث الصحيفة الأمريكية بأن بايدن واجه أسئلة سهلة في المؤتمر الصحفي.

وقالت إنه في المؤتمر الصحفي الذي استمر لمدة ساعة، دعا بايدن 10 مراسلين فقط لطرح الأسئلة، وركز الكثير منهم على أزمة المهاجرين على الحدود الجنوبية، ولم يتركوا سوى القليل من الوقت لمواضيع أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: