اخبار كل الصحفسياحة و سفر

“شتاء السعودية” يصنع ذكريات المرح مع سياحة “الزهور والحدائق” في ينبع

بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية الهيئة السعودية للسياحة تطلق باقات جديدة لزيارة ثلاث محميات طبيعية

صحيفة كل الصحف – راشد الصانغ
صناعة أجواء المرح والاستمتاع للعائلة والأصدقاء والأفراد، تُعد أحد الروافد المهمة التي ركزت عليها الهيئة السعودية للسياحة عند إطلاق موسمها “شتاء السعودية” في أكثر من 17 وجهة سياحية حول المملكة، ومن بين هذه التجارب الباعثة على هذين المحورين (سياحة الزهور والحدائق)، حيث تمثل خريطة تفاعلية سياحية كبيرة، وباتت تؤتي ثمارها بخزان لا ينفذ من “الذكريات التي لا تنسى”.
وإذا ما ذكرت “يُنبع” بمدنها الثلاث (البحر والنخيل والصناعية)؛ فيجب أن يقترن ذلك بحدائقها وزهورها، وهي مبعث للراحة والاستمتاع والمرح والاستجمام، وفرصة لقضاء لحظات من السعادة مع الأحبة وأفراد العائلة وأطفالهم في مواقع متعددة من الحدائق، وهي فرصة لتتعلم الأسرة تصمیم وتنسیق الحدائق المنزلية.
ومن الحدائق التي يمكن جدولتها مع الباقات السياحية المتوفرة في موقع وتطبيق “روح السعودية”، “حديقة الفيروز العائلية” التي تأسست منذ أكثر من عشر سنوات تقريبًا، والواقعة ضمن منطقة الحزام الأخضر بمدينة ينبع الصناعية، وهي إحدى أجمل الحدائق، وتتميز بمساحتها الشاسعة التي تبلغ نحو ١٧ ألف متر مربع، ومحاطة بالأشجار والنباتات من كل جانب. ومن العناصر المهمة لها احتواؤها على مناطق تنزّه تُلائم رغبات جميع أفراد العائلة، وألعاب للأطفال، ومسار للجري والمشي، وأماكن للجلوس، والكثير من المطاعم والمقاهي التي تلبي احتياجات روّادها.
وفي نوفمبر 2017 افتتحت حديقة أشجار النيم الرياضية في ينبع الصناعية، على مساحة 21 ألف متر مربع، و1106 شجرة، ومسار للدراجات الهوائية بطول 2200 متر ذهاباً وإياباً وممشى رياضي بطول 2500 متر بأرضية مريحة مخصصة لرياضة المشي، ومن الحدائق الشهيرة التي تتميز بها “ينبع البحر”، حديقة “سابك” الواقعة على امتداد الكورنيش الشمالي، وتشمل مسطحات خضراء، ومقاعد مريحة للجلوس، وممرات مضاءة، وألعاباً متعددة للأطفال. وهناك حديقة “سامرف” التي دشنت في مارس 2014، وأهم ما تتضمنه ركن خاص من الألعاب لذوي الاحتياجات الخاصة.
ومن الحدائق التي ينصح المرشدون والمشغلون السياحيون بزيارتها، حديقة “الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود الرياضية” الواقعة على امتداد طريق الملك عبدالعزيز مع تقاطع شارع الملك فيصل بمدينة ينبع الصناعية، وتحتوي على مسار للمشي أو الركض بطول 2500 متر وعرض ستة أمتار، وتمتد على مساحة مزروعة تُقدر بـ 300 ألف متر مربع، وملعب لكرة القدم، وممر خاص للدراجات الهوائية بطول 2500 متر، ودورات مياه مخصصة للرجال والنساء. وتأسست ضمن مواصفات ومعايير الحدائق الرياضية العالمية، وتم تزويدها بأجهزة متعددة للياقة البدنية، بالإضافة إلى مناطق خاصة لألعاب الأطفال، وعدد من الكافيهات، ومصلى، وموقع خاص للعبة الشطرنج.
وللاستمتاع بمزيد من “سياحة الحدائق والزهور” في ينبع، عليك زيارة حدائق “الحزام الأخضر، والعزيزية، والمرسى الرياضية والصبح، وشاطئ الشباب”، وتنفيذ عدد من التجارب السياحية، لصناعة “ذكريات لا تنسى”. ومن المهم الإشارة إلى أن الهيئة السعودية للسياحة دشنت موسم “الشتاء حولك” في أكثر من 17 وجهة حول المملكة، لتقديم ما يزيد على 300 باقة وتجربة سياحية، من خلال أكثر من 200 شركة من منظمي الرحلات والمشغلين السياحيين؛ لاكتشاف ما تحويه مناطق المملكة من تنوع جغرافي ومناخي جاذب خلال فصل الشتاء، يتراوح بين الأجواء المعتدلة اللطيفة والباردة، إلى جانب الاستمتاع بالأنشطة السياحية المعدّة لكل فئة من فئات المجتمع.

بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية
الهيئة السعودية للسياحة تطلق باقات جديدة لزيارة ثلاث محميات طبيعية

أعلنت الهيئة السعودية للسياحة عن إطلاق باقات سياحية جديدة؛ بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، تتيح للسياح في موسم شتاء السعودية، فرصة الاستمتاع بزيارة ثلاث محميات طبيعية، هي “محمية عروق بني معارض، ومحمية سجا وأم الرمث، ومحمية جزر فرسان”.
وتقدم هيئة السياحة من خلال هذه الخطوة؛ فرصة رائعة للانطلاق في رحلة استكشاف للحياة البرية الغنية بالتنوع البيئي والمناخي والثروات الطبيعية والنباتية والحيوانية النادرة، والعديد من الأنشطة المتنوعة والممتعة مثل زيارة المواقع الأثرية والتخييم ورحلات السفاري ورصد النجوم والهايكنج وغيرها الكثير.
وتقع “محمية عروق بني معارض” على طول الحافة الجنوبية الغربية من الربع الخالي؛ وهي أكبر بحر من الرمال على وجه الأرض، وتحافظ على طيف متنوع من الحياة الفطرية وأروع المشاهد الطبيعية الصحراوية، وتتراوح درجات حرارة المحمية في فصل الشتاء بين 10 و25 درجة مئوية، وتحتضن محميات مخصصة للحفاظ على الثروات الحيوانية النادرة مثل غزال الريم العربي والنعام وغزال الجبل، وغيرها، بالإضافة إلى عدد من الشجيرات المعمرة والنادرة في هذه المنطقة تحديداً.
أما محمية جزر فرسان فتقع في الجزء الجنوبي الشرقي من ساحل البحر الأحمر، وهي عبارة عن أرخبيل يضم أكثر من 170 جزيرة، تبعد من 40 إلى 90 كيلومتراً عن مدينة جازان، وللمنطقة مجموعة فريدة من المقومات الأحيائية مثل “الغزال الفرساني”، والأحياء النباتية التي تضم ما يزيد عن 180 نوعاً، وبعضها لا يتواجد إلا في هذه المحمية، بالإضافة إلى 50 نوعاً من المرجان الكثيف، و230 نوعاً من الأسماك.
بينما تقع “محمية سجا وأم الرمث” في المنطقة الغربية الوسطى من المملكة، وهي سهل رملي رقيق التموج ذو تلال طينية وصخرية ورملية، اشتهرت كموقع لإعادة توطين الحبارى والمها والنعام، وتتراوح درجات الحرارة بهذه المنطقة بين 9 و23 درجة مئوية في فصل الشتاء، وتتميز بغطائها النباتي المتوسط الذي يساعد في حفظ الأصول الوراثية للثروات الحيوانية والطيور النادرة.
السياحية المعدّة لكل فئة من فئات المجتمع.
بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: