اخبار كل الصحف

المسؤولية الاجتماعية بالشرقية تطلق شراكة لتوظيف ذوي الإعاقة البصرية والحركية.

 

* العبيد: شراكتنا لتحقيق أهداف البعد السادس من برنامج التحول الوطني

* شراكة بين “المسؤولية الاجتماعية” و”السحيمي- فيغرو” لتوظيف ذوي الإعاقة البصرية والحركية

الدمام: صحيفة كل الصحف – فريق التحرير

أطلقت إدارة المسؤولية الاجتماعية بفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية من منطلق إحدى ركائز المسؤولية “شراكة” مع شركة فيغرو- السحيمي تزامناً مع اليوم العالمي لذوي الإعاقة وذلك لتوظيف عدد من الأشخاص ذوي الإعاقة البصرية والحركية.

وشهد اليوم مركز المسؤولية الاجتماعية للشركات حضور ممثلي شركة فيغرو – السحيمي لتوقيع العقود مع الموظفين الجدد من ذوي الإعاقة البصرية والحركية وكان في استقبالهم مدير المسؤولية الاجتماعية بفرع الوزارة خالد بن أحمد العبيد وعدد من منسوبي الإدارة والشركة وتمت مراسم توقيع العقود في قاعة الاجتماعات بفرع الوزارة التي شهدت العديد من توقيع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع عدد من الشركات منذ عام 2018 .

ويأتي ذلك من منطلق إحدى ركائز المسؤولية الاجتماعية للشركات وتحقيقا للبعد السادس من برنامج التحول الوطني

من جانبه أكد مدير عام فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل على أهمية مثل هذه الشراكات لتمكين ذوي الإعاقة البصرية والحركية ومن في حكم الإعاقة من أبنائنا وبناتنا الذين يملكون كل المقومات التي تؤهلهم للانخراط بسوق العمل عاملين ومنتجين.

وذكر العبيد بأن هذه المبادرة تأتي تضامناً مع اليوم العالمي للإعاقة واستشعاراً بمسؤوليتنا الاجتماعية وواجبنا الوطني نحو تمكينهم وتحقيقاً لأهداف الوزارة وأهدافنا الاساسية التي نسعى من خلالها الي استثمار طاقاتهم وقدراتهم عبر دعم توظيفهم، وتسهيل اجراءات دمجهم في سوق العمل اطلقنا هذه المبادرة النوعية لضمان حقوقهم الوظيفية والقانونية وتدريبهم قبل انخراطهم بسوق العمل.

موضحا بأن مثل هذه الشراكات تعد ذات أهمية لا سيما أن البعد السادس من برنامج التحول الوطني أشار إلى “تمكين جميع فئات المجتمع من دخول سوق العمل” فأن هذه الشراكة مع شركة فيغرو- السحيمي تترجم سعينا إلى التغلب على ما يوجه البعد من تحديات ممثلة في عدم مواءمة أغلب بيئات العمل للأشخاص ذوي الإعاقة وكون أن أحد أهداف البعد الاستراتيجية هي إزالة الحواجز التي تعيق الأشخاص ذوي الإعاقة من الاندماج في سوق العمل لهذا تم إبرام هذا النوع من الشراكات التي ستكون ذات آثر تنموي ومستدام ومحققه بذلك أحدى ركائز المسؤولية الاجتماعية للشركات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: