اخبار كل الصحف

أمير الشرقية يرعى الملتقى السنوي لحصاد جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل للمجتمع الأحد

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، تقيم جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل ممثلة بعمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة (الملتقى السنوي لحصاد الجامعة للمجتمع) في دورته الخامسة والسادسة للعام الجامعي 1439-1440هـ والعام الجامعي 1440-1441هـ يوم الأحد القادم بتاريخ 5جمادى الأولى 1442هـ الموافق 20 ديسمبر 2020م بمقر قاعة المؤتمرات الكبرى في المدينة الجامعية بحضور معالي رئيس الجامعة أ.د. عبد الله الر بيش ووكلاء الجامعة وعمداء الكليات وعدد من منسوبي الجامعة من الهيئة التعليمية والإدارية والطلبة والطالبات مما لا يزيد عددهم عن 50 شخصاً وفق الإجراءات الاحترازية لمواجهة هذه الجائحة، وإتاحة نقل الملتقى (عن بعد) عبر الاتصال المرئي من خلال منصات التواصل الاجتماعي للجامعة.

وأوضح معالي رئيس جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل أن رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز للملتقى هو شرف كبير وفخر للجامعة ومنسوبيها وهو امتداد لما يوليه حفظه الله من كريم الاهتمام بدور صروح التعليم في خدمة المجتمع والتنمية المستدامة ، وقد جاء هذا الملتقى لهذا العام متزامناً مع ما نمر به من ظروف استثنائية، مسلطاً الضوء على جهود الجامعة وما بذلته في خدمة المجتمع في ظل جائحة فايروس كورونا كما جاء فيصلاً يوثق النقلة النوعية التي تشهدها الجامعة بعد استقلال أنظمتها وفق نظام الجامعات الجديد.

من جانبه أبان وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع أ.د عبد الله القاضي أن حصاد هذا العام ما هو إلا نتاج عام من التميز والعمل والمجد كتتويج للإنجازات التي كان لها بالغ الأثر في تحقيق أهداف وتوجهات الجامعة في خدمة المجتمع وبالأخص المسؤولية المجتمعية المستقاة من خطة الجامعة الاستراتيجية.

وذكرت عميدة عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة أ.د فاطمة الملحم أننا نستعرض في هذا الملتقى بكل فخر واعتزاز ما وثقة نظام بنك المسؤولية المجتمعية بالجامعة من عطاء تكاملي ملهم جادت به كليات الجامعة وعماداتها المساندة وعموم إداراتها ومرافقها الصحية وأهدته للمجتمع عبر برامج ومشاريع تنوعت بشكل متناغم في تخصصاتها ومجالاتها. كما نتشرف بتكريم رواد الأداء المجتمعي من أصحاب الأرقام القياسية لعدد ساعات المسؤولية المجتمعية على مستوى الجهات والإفراد لنحتفي جميعاً بما حققته الجامعة من أثر مجتمعي تنموي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: