اخبار كل الصحف

الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري تطلقان “الإجارة الثابتة” لتعزيز نسبة تملك المواطنين للمنازل


المنتج الجديد سيسهم في تحفيز سوق التمويل العقاري السعودي

صحيفة كل الصحف – راشد العثمان السكران

الرياض، فبراير 2019م: أعلنت شركة بداية لتمويل المنازل والشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري عن إطلاق منتج (الإجارة الثابتة) أحدث حلول التمويل السكني التي تقدمها “بداية”، وتدعم من خلالها سوق تمويل المنازل في المملكة العربية السعودية.
الإعلان عن المنتج الجديد جاء خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الأستاذ مازن الغنيم، الرئيس التنفيذي لشركة بداية لتمويل المنازل، والأستاذ فابريس سوسيني، الرئيس التنفيذي للشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري.
وقد أعرب الأستاذ الغنيم عن اعتزازه بالتعاون مع الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري من أجل تعزيز الجهود الهادفة لتمكين المواطنين من تحقيق الحلم بامتلاك المنازل، مشيراً إلى أن المنتج الجديد يأتي ضمن خطط بداية التي ستسهم في الارتقاء بمنظومة سوق التمويل العقاري في المملكة.
وقال الأستاذ الغنيم “المنتج الجديد هو حصيلة شراكتنا المثمرة مع الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، وسيعمل كأداة تحفيزٍ لقطاع التمويل العقاري السعودي، وهو يستهدف تلبية طلب العملاء المتغير والمتنامي على منتجات التمويل العقاري، كما سيكون من شأن منتج “الإجارة الثابتة” تعزيز حضور “بداية” في هذا السوق الحيوي، حيث يوفر المنتج الجديد ميزاتٍ فريدة للعملاء المستفيدين منه”.
وبحسب توضيحات “بداية”، يأتي برنامج (الإجارة الثابتة) مشابهاً لمنتج الإجارة المتغيرة الحالي إلا أنه يتميز بهامش الأرباح الثابت طوال فترة التمويل، حيث يتم احتساب هامش الربح لمرة واحدة فقط دون زيادات سنوية إضافية وبدون التأثر بمؤشر (سايبور).
وبإطلاقها المنتج الجديد، تؤكد “بداية” ريادتها في قطاع تمويل المنازل على مستوى المملكة، والتزامها بتوفير حلول تمويل عقاري جذابة لعملائها.

من جهته، عبر الأستاذ فابريس سوسيني عن سعادته بالشراكة مع شركة بداية لتمويل المنازل وإضافتها لقائمتها المتنامية من الشركات الفاعلة، وذلك في مسعى لتأكيد التزام الشركة بتمكين المقرضين، وتعزيز حلول تمويل المنازل المتاحة للمواطنين السعوديين التي تستجيب لمتطلباتهم.
وأعرب سوسيني عن ثقته بمنتج الإجارة الثابتة الجديد، مؤكداً أنه سيرتقي لتطلعات المستفيدين من المواطنين لتملك منازلهم الخاصة”.
ويستهدف منتج (الإجارة الثابتة) استقطاب عدد متزايد من الراغبين في تملك المنزل الأول بشروط ودفعات شهرية ميسرة وثابتة تناسب قدراتهم المالية وأوضاعهم الاجتماعية الأمر الذي يدعم توجه “بداية” كشركة وطنية تعمل ضمن منظومة اقتصادية داعمة.
يذكر أن “بداية لتمويل المنازل حائزة على جائزة غلوبال فايننس لأفضل شركة تمويل عقاري رقمية في الشرق الأوسط لعام 2018م، وهي تختص بمنتجات التمويل التي تسهم في تحقيق مستهدفات التحول الوطني الذي يعزز قيمة الفرد ضمن منظومة مجتمعية قادرة على الاسهام بشكل كبير في تنمية الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية المستدامة وفق رؤية المملكة المستقبلية 2030.

عن بداية لتمويل المنازل:
تأسست بداية لتمويل المنازل والتي يقع مقرها الرئيس بمدينة الرياض في عام 2015، حيث قدمت الشركة العديد من خطط التمويل السكني للمواطنين كما تحرص بداية على تقديم باقة متنوعة من منتجات التمويل السكني المتوافقة مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية السمحة لمتعامليها وشركائها.
وتضم لائحة المساهمين بالشركة العديد من المؤسسات المرموقة والتي لها خبرة واسعة في قطاع الخدمات المالية بالمملكة. وتحظى بداية بدعم كل من المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وصندوق الاستثمارات العامة الصندوق السيادي بالمملكة العربية السعودية وعدد آخر من المؤسسات المهتمة بدعم التمويل السكني في المملكة.
ومن بين أبرز المساهمين في الشركة كل من شركة راشد عبد الرحمن الراشد وأولاده، والشركة العربية للاستثمار، والعثيم القابضة، ومنافع الدولية، وشركة الخريجي للاستثمار، وشركة منافع القابضة، وشركة جواهر للاستثمار، ويكمن الهدف الرئيس لبداية لتمويل المنازل في تمكين المواطنين لامتلاك منازل خاصة بهم.
عن الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري
تأسست الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري في عام 2017م بهدف تطوير سوق تمويل سكني في المملكة العربية السعودية، وتنشيط قطاع العقار وذلك من خلال تمكين المقرضين من تقديم حلول تمويلية سكنية طويلة الأجل تساعد على امتلاك المساكن الخاصة.
ستؤدي الشركة دوراً أساسياً في تحقيق أحد أهداف الإسكان المحددة في برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 لزيادة نسبة مساهمة قطاع الإسكان في الناتج المحلي الإجمالي وزيادة نسبة تملك المواطنين للمساكن بحيث تساهم في رفع نسبة التملك للسعوديين إلى 60% بحلول عام 2020م.
وتعود ملكية الشركة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، كما تم الترخيص لها من قبل مؤسسة النقد العربي السعودي لمزاولة أعمال إعادة التمويل العقاري، وتضم إدارتها فريق عمل من ذوي الخبرات العالمية في مجال التمويل العقاري والأسواق المالية والذي يعتمد في عمله على أعلى المقاييس العالمية.
تعمل الشركة على خلق سوق عقار ثانوي يتم من خلاله شراء محافظ القروض السكنية من المقرضين (شركات ومؤسسات التمويل العقاري والبنوك) وبيعها للمستثمرين المحليين والمستثمرين في الأسواق العالمية. عليه فإنها ستعمل على توفير السيولة اللازمة للمرضى من شركات ومؤسسات التمويل العقاري والبنوك مما سيوفر قروض سكنية بتكلفة أفضل للمواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: