اخبار كل الصحفالرياضة

رئيس #الهلال يكشف “أسرارًا خطيرة” وراء إقالة #دياز


الرياض
فريق التحرير
اعترف الأمير نواف بن سعد، رئيس نادي الهلال، بأنَّ قرار إقالة الأرجنتيني رامون دياز هو أصعب قرار اتخذه كرئيس للنادي، وقال إنه لو كان متأكدًا من أن دياز هو من يدير الفريق فنيًا في الفترة الأخيرة، ما كان يمكن أن يتخذ قرار إقالته.

وقال، إن دياز ترك دفة قيادة الفريق إلى مساعده إميليانو بعد مباراة نهائي آسيا، وأصبحت آراء المساعد هي التي تجد طريقها للتنفيذ في الملعب، وأضاف في حديث لبرنامج “كورة”، أنه لم يكن أن يخسر مدرب بحجم دياز إلا أنّه اضطر لاتخاذ قرار الإقالة يوم مباراة الهلال والاستقلال الإيراني، لأنه في ذلك اليوم تأكد أن دياز لم يكن يدير الفريق فعليًا.

وأوضح أنه طلب الاجتماع مع دياز عقب عودة الهلال من مسقط، إلا أنه طلب تأجيل الاجتماع لأن إميليانو توجّه من مسقط إلى دبي عقب المباراة، فضلًا عن أنه اجتمع قبل المباراة بدياز وإميليانو كل على حدة، وتناقش معهما حول بعض الأمور الخاصة بالفريق، فوجد أنّ رأي المساعد هو ما يتم تنفيذه، لذلك تأكد أن الهيمنة الكاملة أصبحت بيد مساعده بعكس الوضع في الموسم الماضي.

وكشف بن سعد أن اللاعبين أنفسهم يشعرون بهذا الأمر، لأنهم عرفوا أن الشخصية القيادية للمساعد وليست للمدرب، وهذا أمر خطير جدًا، خاصة أن الحديث قبل المباريات يكون للمساعد وليس للمدرب، لذلك فإن قرار الإقالة في الحقيقة ليس لدياز وإنما لمساعده لأنه هو من استلم دفة القيادة.

وأكد نواف بن سعد أنَّ الهلال نادٍ كبير، وقيمته كبيرة جدًا وأنه لا يقبل أن يتدرب أي شخص- مهما كان- على التدريب من خلال نادي الهلال، كما أنه لا يقبل أن يتم تجهيز مساعد دياز ليصبح مدربا على حساب نادي الهلال.

المصدر: عاجل السعودية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: