وصول مراوح مشروع دومة الجندل لطاقة الرياح

0 4

وصلت طلائع مراوح مشروع دومة الجندل لطاقة الرياح الذي من المقرر الانتهاء منه وتشغيله في عام 2022م؛ وذلك حسب الخطة المجدولة للمشروع.

ويقع مشروع دومة الجندل لطاقة الرياح شمال محافظة دومة الجندل بمنطقة الجوف؛ حيث بدأ العمل في منتصف عام 2019م ومتوقع أن ينتهي العمل عام 2022م.

ويصل العدد الإجمالي للتوربينات إلى 99 توربين رياح من طراز «Vestas V150-4.2MW»، وقد بدأت تصل عن طريق ميناء ضباء السعودي قادمة من بكين، عبر الخط الملاحي الصيني كوسكو؛ حيث تضم القطع الرئيسية المكونة للبرج الحامل للتوربين.

ويبلغ ارتفاع المحور 130 مترًا للتوربين الواحد وطول ريشة المروحة 75 مترًا أي أن القطر كاملًا 150 مترًا. وتعتبر محطة دومة الجندل للرياح أول محطة رياح في المملكة العربية السعودية وواحدة من أكبر محطات الرياح في الشرق الأوسط، وتنتج 400 ميجاواط تكفي لتغطية مدينة دومة الجندل وضواحيها بالطاقة النظيفة.

وعند تشغيل المحطة بكامل طاقتها ستمد 70 ألف منزل، وستساعد على التخلص من نحو 988 ألف طن من ثاني أكسيد الكربون سنويًا، وتبلغ تكلفتها 500 مليون دولار.

ويعد مشروع طاقة الرياح بدومة الجندل أكثر مشاريع الرياح كفاءةً من حيث التكلفة في أي مكان في العالم. وستوفر محطة رياح دومة الجندل الكهرباء –وفقًا لاتفاقية شراء الطاقة لمدة 20 عامًا (PPA) للشركة السعودية لشراء الطاقة، وهي شركة تابعة للشركة السعودية للكهرباء (SEC)– توليد الطاقة وتوزيعها.

يُذكَر أن شركة «فيستاس – Vestas» تعمل على توفير توربينات الرياح، كما ستتولى مسؤولية عقد الهندسة والمشتريات والبناء، بينما ستكون شركة «TSK» مسؤولة عن إنشاء بقية عناصر المشروع، فيما ستوفر شركة «البابطين» للمقاولات، المحطات الفرعية للمشروع وحلول الجهد العالي

المصدر – صحيفة عاجل – بتصرف

نسعد بتواجدكم معنا ونرحو المحافظة على الذوق العام واحترام الآخرين والرقي بالرد.

%d مدونون معجبون بهذه: